صهيل في ذاكرة الصدى / نور الدين نويجم

اذهب الى الأسفل

صهيل في ذاكرة الصدى / نور الدين نويجم

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء أبريل 10, 2018 12:26 pm

خاصة بمسابقة جائزة شاعر المغرب
...
القصيدة المعارضة لمعلقة عنترة
..
صهيلٌ..
في ذاكرةُ الصدى

نورالدين نويجم
09أفريل2018

هل أتعبَ الشعراءَ غيرُ تألُّمي
أم هل منحتُ الدمعَ نبضَ المَعْلَم؟

مابين أن أفضي وقلبي شاخصٌ
لغزالتين مع انهمار الأسهمِ

وقفتْ ديارُهمُ على متنفسي
وأنا احتراقي وَشمُهم في معصمي

أنفاسهمُ طللُ انتسابي للندى
مهما تكسّرتِ النوافذُ في دمي

هي كالحصى نامتْ بجُرفِ تكدسي،
بغمامتينِ على الهطولِ الأعظمِ

أرضٌ كأنَّ عروقَها مرسومةٌ
بدمِ المسافةِ وارتعاشِ المَبْسمِ

لولا الثلوجُ على بساطِ تأمُّلي
ما مرَّ دفءُ ربيعِها المتنغِّمِ

خفْقانِ.. وانتبهَ الحنينُ.. وللمدى
لغةٌ مع استحيائِها لم تُكْتَمِ !

فشربتُ أولَ دهشةٍ من ظِلّها
وطفقتُ أدفقُهُ بلونٍ مُعْتَمِ

حتى تكسّرَ ما نسميهِ الجوى
فرأيتُ فجرَ العمرِ عند تحطُّمي

هذي انتفاضةُ دفقةٍ لم تستجبْ
لليأسِ عندَ مزارِهِ المستعظِمِ

غنّى الأصيلُ على رموشِ قصيدةٍ
عصماءَ من زمنِ الرعيلِ الأقدمِ

ثوبُ الفحولةِ عند ركضِ جموحِها
مستمسكٌ بصهيلها المتكلمِ

إن مزّقوا فيها القميص فللندى
صوتٌ بسجنِ الصبرِ لم يستسلمِ

أو غادروها حرةً فذنوبُهم
أنّ البكاءَ جريمةُ المتبسّم

وقداسةُ الأشياءِ.. أنّا نرعوي
عن داء رؤيتها بقلبٍ مُظلِمِ

ما كانت الرؤيا.. وأولُها الشذا
ألّا تفيئَ مع الشروقِ المُبهَمِ

لابدّ من يومٍ تَكَشَفُ ساقُهُ
من لجّةٍ في صرحِها المتوهّمِ

حتى إذا جاءتهمُ بغيوثها
لم يدركوا أنّا هطولُ الأنجمِ

لم يبصروا شهبًا تبثُّ جنونَها
للراحلين على جفونِ النوّمِ

للآنساتِ الحاملاتِ مواجعي
عزفا نتمتمُهُ بغير تلعثمِ

للحالماتِ القادماتِ بأحرفي
ألقًا يفيضُ على نحور الموسِمِ

للهادئات.. وفي الهدوء صبيّةٌ
أرختْ ضفائرها بعينِ المَحرَمِ

للعائداتِ إلى انتصارِ تبعثرٍ
هلّتْ بهِ الغيماتُ ذات تنعُّمِ

للناعساتِ بُعيدَ رشفٍ رائحٍ
والأمسياتُ قصائدٌ من زمزمِ

ومساحةٌ من لا نهاياتِ الصدى
جثمَ الفراغُ وخفقهُ لم يَجْثًم

فرّتْ فراشةُ سوأةٍ من ظنّه
حتى إذا احترقتْ بهِ لم تندمِ

هي ذي القصيدة رحلةٌ مشبوبةٌ
وسَمتْ مُواقِعَها ولمَا تُوسَمِ

متناقضانِ وفي التناقض صهلةٌ
لاتُنتشى إلا بقلبِ متيمِ!

Admin
Admin

المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 08/04/2018

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rabitaalmagrib.rigala.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى